آفاق سات | بيئة النادي هي من تصنع النجومية!


      

هل نسيت الكلمة السرية ؟ || أو تريد تسجيل عضوية جديدة ؟


لتفادي النوافد المنبثقة والإعلانات المزعجة يجب التسجيل لأنها تظهر للزوار فقط




  2016/12/05 - 16:58



 

 

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

 

يبدو أنني سأدخل في موضوعي هذا بشكل مباشر لأنني لا أجيد المقدمات بكل أسف

 

نلاحظ في كثير من الأحيان ليس في إيطاليا فقط بل معظم الدوريات العالمية الكبيرة

أن لاعبا شابا كان مميزا جدا في النادي الذي تكون فيه، ينتقل لنادي آخر ثم يصبح فاشلا جدا!

والعكس أيضا صحيح لاعبا يكون أشبه بالزيادة العددية في ناديه السابق ينتقل ويصبح لاعب كبير جدا!

أنا لا أتكلم عن موضوع اختلاف أجواء ولا عن زيادة ضغوط النادي الأكبر ولا غيره

ما أود الحديث عنه هو عن مدى تأثير بيئة النادي على اللاعبين الذي يلعبون له..

 

سأعمل مقارنه بسيطة لتتضح فكرتي أكثر..

قلوب دفاع باري السابقين (بونوتشي ورانوكيا)

 

أحدهم انتقل لنادي بيئتة مميزة والآخر انتقل لنادي محبط تقريبا..

كانت قيمة انتقال اللاعبين نفس المبلغ آنذاك

15.5 مليون يورو ليوناردو بونوتشي، 12.5 مليون يورو لأندريا رانوكيا

 

 

لنقارن أولا بين بيئة اليوفينتوس والإنتر في ذلك الوقت:

بيئة اليوفينتوس كان يسودها الكثير من الإحباط والتشاؤم بسبب تراكم الهزائم ووجوده

في المركز السابع وخروجه من بطولة الدوري الأوروبي من دور16 على يد فولهام!

مدرب النادي وقتها كان شيرو فيرارا ورئيس النادي كان جين كلود بلان  الله لا يعيدها من أيام

 

 

بيئة الإنتر كانت مختلفة اختلاف السماء عن الأرض، كان وقتها محققا لجميع البطولات الممكنة

وبعد طوووووول انتظار تحقيق بطولة دوري الأبطال في أحد أصعب تسلسل مباريات في تاريخ البطولة

مع هيمنة واضحة لعدة سنوات على بطولات الدوري في إيطاليا واستقرار غير طبيعي على يد مدربهم مانشيني

ومن ثم مورينيو، رئيس النادي كان موراتي بطبيعة الحال..

 

 

 

الشيء الغريب جدا بالنسبة للناديين أنهم كانوا في نفس الوقت يغيرون جلد ناديهم الحالي

أحدهم تغير للأفضل والآخر تغير للأسوأ، لن أتحدث كثيرا عن هذا الموضوع لأنه موضوع

كبير بحد ذاته واعتقد أن الشباب هنا في كوورة إيطالية لم يبقوا شيئا لم يتحدثوا فيه..

 

 

 

لا أبالغ أبدا بأنني كنت أفضل رانوكيا على بونوتشي في أول موسم للاعبين مع الإنتر واليوفي في 2010

رانوكيا واضح جدا عليه اللعب بهدوء وتركيز عالي وسلاسة في قطع الكرات"قريبه جدا طريقة لعبه من نيستا"

بونوتشي كان مميزا أكثر في الصعود في الضربات الركنية والتمريرات الطويلة ولكنه كان كارثي في الثقة بالنفس

وارتكاب الأخطاء الساذجة، دائما ما كان يتسبب في نيل بطاقات ملونة لرعونة تدخلاته!

 

 

 

 

الوضع الآن في أواخر 2016:

أصبح بونوتشي أحد أفضل المدافعين في العالم إن لم يكن هو الرقم واحد واكثر مدافع في العالم تأتيه

عروض بأسعار فلكية! الشيء الممتع  أن مستواه العام لم يرتقي بعد لزملائه المدافعين كيلليني وبرزالي!!

 

////////

 

وأصبح رانوكيا يتنقل بإعارات من جنوى لسامبدوريا! ولم يعد أحد يرغب به حاليا، والآن عاد إلى الإنتر

ليدفي الدكة، وإن غامر المدرب وأنزله سيلقى شتائم من الجماهير ليس لها أول من آخر!

 

 

مع إنهم بنفس العمر 28 سنة، لكن بونوتشي تطور بشكل ملحوظ ولقي عناية خاصة من اليوفينتوس

جعل تشيلسي ومانشيسر سيتي يعرضون أكثر من 50 مليون يورو واليوفينتوس لم يفكر أصلا

 

////////

 

ورانوكيا وبوجود كمية من مدافعين الكثر والغير متجانسين في الإنتر في السنوات السابقة لم يكن يستطع

أن يفعل كل شيء ولا أن يثبت أقدامه في الفريق، استمرار سامويل ولوسيو وشيفو وكوردوبا  لحد 2014

يبدو أنه لم يكن في صالح لا رانوكيا ولا إنتر ميلان إطلاقا..

 

 

التسبب في عدم الإستقرار خط الدفاع يعتبر كارثة في كرة القدم، تقريبا من المفترض أنه أقل الخطوط تغييرا في اللاعبين..

 

رولاندو - كامبانيارو - جيسوس - فيديتش جميعم ليسوا سيئين إطلاقا ولكن المزج بين لاعبين كبار

حققوا كل شيء في السابق مع لاعبين يريدون أن يثبتوا كفاءتهم، سببت الكثير من الفوضى التي

كانت أصلا تعم أرجاء الإنتر.. بالإضافة إلى تغيير المدربين والتشيكلات هي من ساهم بأن يبدو رانوكيا

بهذه الحالة التي يعيشها اليوم


 

 

بحكم أن رانوكيا هو الضحية الآن، فوجب أن نلقي نظرة سريعة على من أشرف على تدريب الإنتر وأشرفوا على اللاعب:

 

رافاييل بينيتز من 2010 وحتى 2011 وبعد ذلك انتقل إلى تشيلسي ولم ينجح معهم ثم

نابولي وتألق معهم بشكل كبير ثم ريال مدريد وواصل فشله وحاليا هو في نيو كاسل

 

 

ليوناردو كان مديرا للفريق في فترة بينيتيز ثم اختفى تماما عن الساحة منذ 2011!

 

 

جاسبيريني جاء بعد بينيتيز من جنوى في 2011 وقدم موسما سيئا

ثم انتقل إلى باليرمو ثم جنوى وحاليا يقدم مستويات طيبة مع أتالانتا

 

 

رانييري جاء مباشرة بعد إقالة جاسبيريني في 2012 وأقيل هو في ايضا في

نفس الموسم وبعدها انتقل إلى موناكو وحقق معهم نجاحات طيبة ثم انتقل

لتدريب اليونان وحاليا هو المدرب المعجزه في ليستر سيتي

 

 

ستراماتشيوني جاء مباشرة بعد إقالة رانييري في 2012 وكان أنتر ميلان أول

فريق يدربه! ثم انتقل إلى أودينيزي وحاليا متألق مع باناثنايكوس اليوناني

 

 

مادزاري بعد تألقه في نابولي استقدمه ال إنتر في موسم 2013 وأقيل

في الموسم التالي وحاليا هو ناجح إلى حد ما في واتفورد الإنجليزي

 

 

مانشيني مرة أخرى، بعد أن خاض تجربة في تركيا مع غلطة سراي أراد الإنتر أن يعطيه

فرصة أخرى في 2014 ولكن حاله كسابقيه، أنتهى بالإقالة في بداية هذا الموسم

 

 

وحاليا فرانك دي بور على كف عفريت، ولكن يشفع له دائما

الفوز على اليوفينتوس في أول تجربة له في إيطاليا

 

 

 

 

أخيرا هو مثال فقط لا أقل ولا أكثر، كنت أريد أن أوضح مدى تأثير بيئة النادي على مستوى

لاعبيه ورأيت أن بونوتشي ورانوكيا أفضل مثال يمكن أن أستخدمه لتتضح مضمون الفكرة..

تحياتي لك عزيزي القاري واتمنى أنني لم أصبك بالممل..

  2016/12/28 - 11:49
بارك الله فيك اخي




   




الكلمات الأكثر بحث في منتديات آفاق سات
تحديث   duhokforum2.2   lcd   starsat   ستار سات   GEANT   icon   جيون   دامب   فوريم   النسخة   جديد  




DMCA.com Protection Status